تقرير خاص: رؤية رجال الأعمال لمستقبل سورية عام 2015

قام المنتدى الاقتصادي السوري باستطلاع آراء نخبة من رجال الأعمال السوريين في نهاية عام 2014 حول الأزمة السورية الراهنة وكيف يرو واقع سورية عام 2015، وأهم الإجراءات الواجب اتخاذها لإنهاء معاناة الشعب السوري. بالإضافة لرؤية رجال الأعمال حول الاستثمار وقوانينه داخل سورية وفي بلاد اللجوء، وماهي أهم مجالات الاستثمار الحالية لرجال الأعمال

فلا شك أن أربع سنوات من الأزمة السورية كانت قاسية جداً على رجال الأعمال والصناعيين السوريين كباقي شرائح المجتمع، فالشريحة الأكبر من التجار والصناعيين قد غادروا البلاد ولجئوا إلى عدد من دول العالم بحثاً عن أية فرصة جديدة للاستثمار وبحثاً عن الاستقرار والأمان.

فأكثر من نصف رجال الأعمال السوريين متفائلين بمستقبل سورية، ونسبة 45.23% غير متفائل، كما هو مبين في الشكل البياني أدناه.

rrrr

وينبع هذا التفاؤل من إيمانهم بالله أولاً ثم في إمكانيات سورية ومكنوزاتها الكبيرة، بالإضافة إلى إمكانيات العنصر البشري السوري الذي اثبت منذ القدم على مقدراته وإمكانياته الكبيرة في التأقلم والتعايش واستغلال أقل الموارد المتاحة بين يديه لإنتاج أفضل ما يمكن.

لقراءة المزيد، اضغط هنا

 مسح المعامل والمصانع في شمال غرب سوريا