الـ 1000 ليرة السورية نحو مزيد من الأعباء

قام نظام بشار بطباعة نقود من فئة الألف ليرة السورية بتاريخ 1 تموز 2015 بدون غطاء من النقد الأجنبي والعملات الصعبة بهدف توفير السيولة اللازمة لسد عجز الموازنة العامة في تلبية متطلبات الموالين له من الشبيحة والعاملين في مناطق سيطرته، مما سيؤدي إلى انخفاض القيمة الشرائية لليرة السورية بصورة كبيرة إلى أدنى مستوياته، وارتفاع الأسعار بصورة غير مسبوقة، وارتفاع نسبة التضخم بدرجة عالية، وانهيار الاقتصاد.
هدفنا من هذا البحث توضيح آليات طباعة النقود، وعرض الآثار السلبية لطباعة النقود بدون تغطية، وتقديم سيناريوهات التعامل مع هذه النقود المطبوعة بدون تغطية.

الـ 1000 ليرة السورية نحو مزيد من الأعباء

نسخة الطباعة A4